تأجيل قضية نبيل رجب حتى 14 يونيو ومحاموه يطالبون بإبقائه في المستشفى لـ 6 أسابيع

2017-05-18 - 1:25 م

مرآة البحرين: قالت هيئة الدفاع عن نبيل رجب بأن موكلهم يحتاج للمكوث في المستشفى من 4 إلى 6 أسابيع، وهذا بحسب ما ذكره الطبيب الاستشاري المتابع لحالته الصحية.

وقررت المحكمة الكبرى الجنائية برئاسة القاضي إبراهيم الزايد، وعضوية القاضيين محسن مبروك ومعتز أبوالعز، وأمانة سر يوسف بوحردان، أمس (الأربعاء)، إرجاء قضية الناشط نبيل رجب، إلى جلسة (14 يونيو/ حزيران 2017)؛ للاستماع لضابط التحريات.

وخلال جلسة أمس (الأربعاء) لم يحضر رجب، وقدم رجل أمن من الجهة الخاصة بتوقيف رجب كتاباً خطياً (رسالة) من رجب تفيد بأنه متواجد في المستشفى للعلاج ويصعب عليه الحضور؛ بسبب تواجده لأكثر من شهر في المستشفى؛ بسبب جرح غائر في ظهره، وأنه ينيب محاميه بالحضور عنه.

وحضر عنه المحاميان جليلة السيد ومحمد الجشي، كما حضر شاهد الإثبات. وقد تواجد في الجلسة ممثلون عن سفارات أجنبية وممثلة عن المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان.

هيئة الدفاع تطرقت خلال الجلسة إلى الوضع الصحي لموكلها، وقالت هيئة الدفاع: «لقد ورد تقرير باللغة العربية منذ 10 مايو/ أيار2017 (تم تسليم نسخة من الترجمة للمحكمة والنيابة) والذي يتحدث بأن رجب تم تنويمه منذ 11 أبريل/ نيسان2017؛ بسبب ما يعانيه من ألم متكرر في منطقة العجز نتيجة العملية الجراحية، وخضع للعلاج والتداوي بشكل يومي لتنظيف الجرح، بالإضافة إلى المتابعة في المستشفى».

وأضافت هيئة الدفاع «التقرير ذكر بأن رجب لايزال منوما، ويخضع للعلاج والتداوي اليومي بالاضافة إلى المضاد الحيوي، ويحتاج للاستمرار بالتداوي اليومي مع التعقيم لمد تتراوح بين 4 إلى 6 أسابيع بحسب رأي الاستشاري المتابع لحالته الصحية».

ويحاكم رجب في هذه القضية على خلفية تغريدات انتقد فيها الحرب التي تشنها السعودية على اليمن، وتغريدات أخرى تحدثت عن تعذيب المعتقلين في سجن جو إبان أحداث 10 مارس/آذار 2015.

ويواجه رجب قضية أخرى على خلفية مقابلات أجراها مع وسائل إعلام أجنبية عن الوضع الحقوقي في البلاد.

 


التعليقات
التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

comments powered by Disqus